m2017

الأستاذ جوناثان رايت، بريطانيا – عضواًً

جوناثان رايت مترجم بريطاني متخصص في ترجمة الأدب العربي المعاصر إلى اللغة الإنجليزية. تتضمن أعماله المترجمة روايات ليوسف زيدان، وأمجد ناصر، ورشا الأمير، وحسن بلاسم. فاز بجائزة “بنيبال” للترجمة عام 2014، وبجائزة “الإندبندنت” للأدب الأجنبي في نفس العام، قبل أن يتفرغ لترجمة الأدب. قضى ثلاث عقود في العالم العربي كمراسل صحفي بوكالة رويترز للأنباء. درس اللغة العربية في جامعة أكسفورد.

الدكتورة ليلى المالح – الكويت– عضواًً

الدكتورة ليلى المالح أستاذة الأدب الإنجليزي والأدب المقارن ودراسات الترجمة في جامعة الكويت . حازت على شهادة الدكتوراة من جامعة لندن، كنغز كوليج. عملت في جامعة دمشق والجامعة الأمريكية في بيروت والجامعة العربية. وكانت أستاذاً زائراً في جامعة نورث كارولاينا، وتشابل هيل، في الولايات المتحدة الأميركية. لها بحوث عدة في مجال الأدب الأنكلوفوني العربي وأدب ما بعد الكولونيالية. من أعمالها كتاب “أصوات عربية في الشتات” Arab Voices in Diaspora: Critical Perspectives on Anglophone Arab Literature (نيويورك وأمستردام: رودوبي 2009). ترجمت أعمالاً أدبية عربية إلى الانجليزية (الأدب الكويتي خاصة)، ومن الأدب العربي الأنكلوفوني إلى العربية. حازت على عدد من الجوائز منها جائزة الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي للباحث المتميز. عضو في لجان التحكيم، وهيئة تحرير عدد من الدوريات العالمية ومجالسها الاستشارية.

الدكتور إسكندر حبش – لبنان – عضواًً

إسكندر حبش، مواليد بيروت 1963. شاعر ومترجم وصحافي. أصدر ثماني مجموعات شعرية، منها: “تلك المدن”، “أشكو الخريف”، “الذين غادروا”، “خيط ليس للانتحار”. له في النقد: “مديح اللامرئي”، “حكاية الحكايات”، “حيوات ميتافيزيقية، حيوات تاريخية”. ترجم أكثر من 30 كتابا بين الشعر والرواية إلى العربية. حاز “دبلوم الدراسات المعمقة” في الأدب الفرنسي من جامعة “إكس أون بروفانس”، فرنسا، كما حصل على شهادة الدكتوراه في الفلسفة من جامعة “رين الثانية”، فرنسا. يعمل حاليا رئيسا للقسم الثقافي في صحيفة السفير اللبنانية.

الروائي طالب الرفاعي – مؤسس ومدير الملتقى الثقافي – رئيس الجائزة

 

قاص وروائي بدأ الكتابة في منتصف السبعينات. حاصل على شهادة البكالوريوس في الهندسة المدنية من جامعة الكويت عام 1982. حاز في العام 2002 على جائزة الدولة في مجال الآداب، عن رواية “رائحة البحر”. عمِل مديراً لإدارة الثقافة والفنون في المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب (2003-2008). أنشأ “جريدة الفنون” في المجلس الوطني عام 2001، وعمل مديراً لتحريدها لفترة سبع سنوات. ترأس عام 2009 لجنة تحكيم جائزة “البوكر” للرواية العربية. أسس في العام 2011 الملتقى الثقافي في الكويت. شارك في العام 2012 في برنامج الكتابة الإبداعية العالمي International Writing Program في جامعة آيوا(University of Iowa). حاز في العام 2013 على جائزة معرض القاهرة الدولي للكتاب عن مجمل الأعمال القصصية والروائية. يعمل مُحاضراً في الجامعة الأمريكية في الكويت منذ العام 2013 لمادة الكتابة الإبداعية. يكتب عموداً ثقافياً أسبوعياً في جريدة الجريدة الكويتية منذ العام 2006. صدر له 7 مجموعات قصصية، و 5 روايات، وكتابان عن المسرح، وعشرات الأبحاث النقدية والثقافية. تُرجمت أعماله القصصية والروائية إلى اللغات الإنجليزية والفرنسية والإسبانية والألمانية.

الأستاذة أمل البنعلي – نائب رئيس الجامعة الأمريكية في الكويت – مقرر الجائزة

مقرر الجائزة – أمل البنعلي – هي نائب رئيس الجامعة لشؤون القبول والعلاقات العامة في الجامعة الأمريكية في الكويت. تدير البنعلي إدارات القبول والعلاقات العامة والتسويق، والمنح الدراسية والمساعدات المالية، وتشغل في الجامعة منصب مسؤول العلاقات الحكومية للشؤون المتعلقة بالتعليم العالي. البنعلي عضو في مجلس الإدارة لشركة الريان القابضة، أكبر شركات التعليم في الكويت التي تشرف على 6 مدارس في الكويت، بما في ذلك المدارس الهندية والباكستانية الرائدة في البلاد. خلال مسيرتها المهنية، شغلت البنعلي منصب مدير عمليات شركة الأبحاث التسويقية ومقرها في لبنان والأردن، ومنسق في مركز الدراسات الإستراتيجية في جامعة الكويت. البنعلي حائزة على شهادة البكالوريوس في الصحافة من جامعة لايبزيغ، ألمانيا، و شهادة الدراسات العليا ((Post-Graduate Certificate في إدارة الأعمال من جامعة هالHull في المملكة المتحدة

الأستاذ الدكتور سليمان الشطي – عضواً

حاصل على الدكتوراة في الأدب العربي. أستاذ الأدب والنقد في قسم اللغة العربية – جامعة الكويت. نشر أول قصة قصيرة له بعنوان “الدفة” في أواخر سنة 1962، صدر له ثلاث مجموعات قصصية وروايتان وسبعة كتب نقدية. له عدد كبير من البحوث والدراسات التي نشرت في المجلات المتخصصة. شارك في العديد من المجالس والهيئات ولجان التحكيم ومنها: المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب ( 1975 – 2000 )، مجمع اللغة العربية في دمشق، لجنة النشر في مؤسسة الكويت للتقدم العلمي، المجلس الاستشاري الأعلى للإعلام ( 1981 – 1986 )، عميد المعهد العالي للفنون المسرحية 1994 / 1995، أمين عام رابطة الادباء في الكويت (1984 – 1986)، رئيس لجنة التأليف والتعريب والنشر في جامعة الكويت (1994 – 1998). ترجمت بعض قصصه الى عدد من اللغات منها الإنجليزية والروسية والبلغارية وغيرها. حاز على الجائزة التقديرية لدولة الكويت عام 2010، وجائزة أحسن كتاب عربي في معرض القاهرة للكتاب الدولي عام 2003 عن كتابه: “الرمز والرمزية في أدب نجيب محفوظ”

الروائي إسماعيل فهد إسماعيل – عضواً

إسماعيل فهد إسماعيل، كاتب وروائي كويتي متفرغ منذ عام 1985. من مواليد 1940، حصل على بكالوريوس أدب ونقد من المعهد العالي للفنون المسرحية – دولة الكويت. عمل في مجال التدريس وإدارة الوسائل التعليمية، وأدار شركة للإنتاج الفني. يعد المؤسس الحقيقي لفن الرواية في الكويت. نشر روايته الأولى “كانت السماء زرقاء” عام 1970، بتقديم الأديب العربي المعروف الشاعر صلاح عبد الصبور. رعى إسماعيل فهد إسماعيل أكثر من جيل من كتّاب القصة والرواية في الكويت.

الدكتور سعود العنزي – عضواً

مدرس بقسم الدراسات الاجتماعية في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب – كلية التربية الأساسية منذ العام 1985 وحتى الآن. يعمل مساعد مدير التحرير لجريدة الجريدة الكويتية منذ صدورها في فبراير 2007. عمِل مديراً بالنيابة لإدارة المكتبات، إدارة المكتبات العامة – قسم العلاقات الثقافية الخارجية، في المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، للفترة 1984-1985. شارك في إعداد أوراق بحثية للعشرات من الندوات والمؤتمرات داخل الكويت والوطن العربي والعالم. يحمل عضوية العديد من الهيئات الأكاديمية والاجتماعية العالمية وتحديداً تلك التي تعمل في مجال علم الاجتماع. شارك في تأليف كتاب “الكويت ومسيرتها التنموية- مدخل إلى التنمية المستدامة” 2003. و” المواقع العربية على الإنترنت” دراسة نقدية 2001. و “مشكلات الشباب في الكويت” ورقة مقدمة ضمن الموسم الثقافي لكلية التربية الأساسية 1989. ترأس مجلس إدارة جمعية الخريجين للفترة من 2006-2015. حاز عام 1992 على جائزة Lawyers Committee for Human Rights

الدكتور ريموند فارين- عضواً

تخرج من كلية الآداب، جامعة بنسلفانيا في الولايات المتحدة. وفيما بعد أقام في القاهرة زمناً ودرس اللغة العربية، ثم تابع دراستها في جامعة كاليفورنيا في بيركلي حيث تخصص في الشعر العربي القديم. وفي سنة 2006 نال شهادة الدكتوراه من الجامعة نفسها في مجال دراسات الشرق الأدنى. ومنذ ذلك الحين هو مقيم في الكويت حيث يدرّس الأدب العربي في الجامعة الأمريكية ويشغل منصب رئيس قسم اللغة العربية واللغات الأجنبية في الجامعة. له ثلاث إصدارات هي: Abundance from the Desert: Classical Arabic Poetry (Syracuse UP, 2011) ثروة من البادية: الشعر العربي القديم (ترجمة لـ Abundance from the Desert ، بيروت: دار الفارابي، 2013) Structure and Qur’anic Interpretation: A Study of Symmetry and Coherence in Islam’s Holy Text (Ashland: White Cloud Press, 2014)

الأستاذ مناف الهاجري – عضواً

يشغل مناف الهاجري منصب الرئيس التنفيذي لشركة المركز المالي الكويتي “المركز” منذ عام 2004، وكان من قبل ذلك نائبا لمدير إدارة الاستثمارات في الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، وعضوا في جهاز عمليات الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية في مجال أنشطة تمويل المشاريع في آسيا وأفريقيا وأوروبا وأمريكا الجنوبية والشرق الأوسط. الهاجري حاصل على شهادتي البكالوريوس والماجستير في الهندسة المدنية من جامعة الكويت، كما أنه حاصل على الشهادة المهنية مدير مالي معتمد من معهد المحاسب الإداري (نيو جيرسي، الولايات المتحدة الأمريكية). بتاريخ 5 ديسمبر 2013، قُلّد الهاجري وسام الاستحقاق الوطني الفرنسي برتبة فارس، وهو يجيد الإنجليزية والفرنسية والإسبانية والتركية.